دليل المبتدئين في تداول الفوركس

دليل المبتدئين في تداول الفوركس
جدول المحتويات
ما هو الفوركس؟ 
ما هو تداول الفوركس؟
ما هي أزواج العملات الرئيسية؟ 
ما هو التداول الصعودي والتداول الهبوطي؟ 
مصطلحات فوركس رئيسية 
الخلاصة

مرحباً بكم في دليلنا نحو الإرشادي لعالم تداول الفوركس للمبتدئين. يُعد سوق الفوركس واحداً من  أكبر الأسواق المالية العالمية من حيث السيولة وحجم التداولات،. حيث تبلغ قيمة تداولات مستثمريو الفوركس يومياً 6.6 تريليون دولار أمريكي! الأمر الذي يعني أن فرص الربح في هذا السوق لا تنتهي .. مثلما هو الحال بالنسبة للخسائر! من هنا، ولذا، إن أردت معرفة كيفية تداول الفوركس بالطرق الصحيحة بأمان لتحقيق أرباح جيدة، ننصحك بالاستمرار استمر إذاً في بالقراءة. 

   

ما هو الفوركس؟  

 

كلمة فوركس هي اختصار لمصطلح سوق تداول النقد الأجنبي. ويشتهر سوق الفوركس بعدد آخر من المسميات مثل تداول FX، وسوق تداول العملات، وبورصة تداول النقد الأجنبي. يمكنك استخدام أياً من هذه المصطلحات، كما يمكنك التداول في أي وقت خلال اليوم،! حيث يعمل سوق فوركس على مدار الساعة.  

يضم سوق الفوركس مجموعة من أكبر الجهات الاستثمارية العالمية مثل المصارف الكبرى والحكومات والشركات الدولية وصناديق التحوط. وهذه المؤسسات هي المسؤولة عن التحركات الكبيرة التي يشهدها سوق العملات. ويطلق على هذه المؤسسات المشاركون المؤسسيون بالأسواق. وعلى الجانب الآخر، يضم سوق فوركس مجموعة كبيرة من المستثمرين المستقلين. وعادة ما يطلق عليهم اسم "مستثمرو التجزئة".، وبحال إذا قررت التداول في سوق الفوركس، فسوف تكون واحداً من هؤلاء المستثمرين.  

 

ومصطلح مستثمرو التجزئة يضم دونه مجموعة كبيرة جداً من أنواع المستثمرين،. فبعضهم يحاول شراء سلع من بلدان أخرى، أو البعض الآخر سياح يرغبون في السفر حول العالم، أو هم من الشركات التي تقوم بعمليات تجارة دولية، أو مستثمرون وتجار مثلك يرغبون في تحقيق أرباح من التقلبات السعرية.  

 

وبعدما انتهينا من هذه المقدمة البسيطة، هيا بنا نتناول بعض المفاهيم المتقدمة في عالم الفوركس.  

 

 

 

ما هو تداول الفوركس؟ 

 

ما هو تداول الفوركس؟ وكيف يعمل هذا السوق؟ إن تداول الفوركس يشبه إلى حد كبير شرائك لسيارة مثلاً بسعر محدد، وبيعها بسعر آخر لتحقيق الأرباح – ولكن في حالة أسواق الفوركس، وبدلاً من شراء السيارات، تقوم  بشراء وبيع العملات. فعلى سبيل المثال، قد تقوم بمبادلة الليرة التركية بالريال السعودي.  

 

يمكنك تصور إجازتك الأخيرة في أوروبا على سبيل المثال. ألم تقم بالذهاب إلى محل صرافة لشراء بضعة المئات من اليورو أو الدولار رات الأمريكية مستبدلاً إياها بعملتك الوطنية؟ في اللحظة التي تقوم فيها بهذه المعاملة، تكون قد شاركت في سوق الفوركس. فالتداول في سوق الفوركس ببساطة شديدة هو استبدال عملة بأخرى. نقوم بشراء عملة بسعر ما، ونبيعها بسعر أعلى في اللحظة المناسبة لتحقيق أرباح. الأمر يبدو بسيطاً، أليس كذلك؟ في الواقع ليس بهذه البساطة كذلك!  

ما هي أزواج العملات الرئيسية؟  

 

مستثمرو الفوركس يتعاملون من خلال شبكة منظمة من الوكلاء وشبكات الكمبيوتر الذين يطلق عليهم اسم "صنّاع السوق". وصنّاع السوق هؤلاء هم المسؤلون عن وضع طلبات أزواج العملات التي يخطط العملاء لمبادلتها بالنيابة عنهم.  

يعتير الدولار الأمريكي (USD) واليورو (EUR) والجنيه الإسترليني (GBP) من أشهر أزواج العملات المتداولة في سوق الفوركس هي الدولار الأمريكي (USD)، واليورو (EUR)، والجنيه الإسترليني (GBP)،. بالإضافة لبعض العملات الأخرى التي لها دوراً محورياً في الأسواق مثل الين الياباني (JPY) والدولار الكندي (CAD) والدولار الإسترالي (AUD).  

 

أما أزواج العملات التي يطلق عليها أزواج العملات الرئيسية فهي EUR/USD و USD/JPY و GBP/USD و USD/CHF. ويطلق على هذه الأزواج أزواج عملات رئيسية نظراً لأنها الأزواج الأكثر تداولاً حول العالم. وبالإضافة لهذه الأزواج، هناك أيضاً ما يطلق عليها أزواج عملات السلع وهي USD/CAD و AUD/USD وNZD/USD.  

 

ما هي عملة الأساس؟  

 

لنفترض أنك ستقوم بشراء زوج عملات من وسيط تداول فوركس. فأن العملة التي ستقوم بشرائها تسمّى "عملة الأساس"، بينما العملة التي ستقوم ببيعها تسمّى "عملة التسعير".  

لنأخذ زوج USD/EUR على سبيل المثال كعملة أساس. في هذا الزوج، الدولار الأمريكي هو عملة الأساس، بينما يعتبر اليورو هو عملة التسعير. والآن لنفترض أنك ستقوم بشراء هذا الزوج. في هذه الحالة أنت تقوم بشراء الدولار الأمريكي (عملة الأساس) وبيع اليورو (عملة التسعير). كما يطلق البعض على اليورو "العملة المقابلة".  

وعلى الجانب الآخر، إذا رغبت في بيع هذا الزوج، ففي هذه الحالة سوف تقوم ببيع عملة الأساس " الدولار الأمريكي" وتشتري عملة التسعير "اليورو". نتمنى أن يكون الأمر بسيطاً ومنطقياً حتى الآن. وفيما يلي، سوف نتناول مفهوم صعود وهبوط الأسواق.  

 

ما هو التداول الصعودي والتداول الهبوطي؟  

 

ربما سمعت من قبل عن هذه المصطلحات، وربما قرأت أصل الكلمات بالإنجليزية وتعجبت من أنهم يشيرون للسوق الصعودي كسوق الثيران والهبوطي كسوق الدببة! ما دخل الحيوانات بأسواق المال؟! في الواقع، اتجاهات السوق أمر محوري جداً في عمليات التداول. ففي السوق الصعودي (سوق الثيران) ترتفع أسعار العملات، ويتطلع المستثمرون لبيعها فور وصول السوق لذروته.  

أما في حالة التداول الهبوطي (سوق الدببة)، فإأن أسعار العملات تتراجع، وحينها، يستعد المستثمرون للشراء فور وصول السوق لذروته الهبوطية.   

وفي الواقع، هناك مجموعة كبيرة من العوامل التي تؤثر على أسعار الصرف وعلى اتجاهات الأسواق، صعودية كانت أم هبوطية، منها. السياسة النقدية للبنوك المركزية والبيانات الاقتصادية والأحداث السياسية المختلفة وحتى المخاطر الجيوسياسية. كل هذه العوامل تلعب دوراً كبيراً في تحركات الأسواق.  

ومع ذلك، يتمحور الأمر كله في نهاية المطاف حول اتخاذ القرار الصحيح في الوقت الصحيح. يمكنك تعلم كيفية قراءة الرسوم البيانية للأسعار وتفسيرها حتى تتمكن من تقدير حركات الأسواق المستقبلية، ما يسمح لك باتخاذ قرارات تداول أفضل. خاصة إذا كنت من محبي التعلّم البصري.  

مصطلحات فوركس رئيسية  

أفضل طريقة للبدء في عالم الفوركس هو تعلم مصطلحاته. ونقدم إليك فيما يلي مجموعة من أهم الكلمات المستخدمة في عالم الفوركس:  

حساب فوركس: إذا أردت تداول العملات الأجنبية، لابد أن يكون لديك حساب فوركس. وعادة، هناك 3 أنواع رئيسية من حسابات الفوركس مقسّمة وفقاً لما يعرف بحجم اللوت:  

حسابات فوركس للمبتدئين (Micro): تتيح لك تداول ما قدره 1000 دولار أمريكي من العملات الأجنبية في اللوت واحد.  

حسابات فوركس صغيرة (Mini) : تتيح لك تداول ما قدره 10 آلاف دولار أمريكي من العملات في اللوت الواحد.  

حسابات فوركس تقليدية (Standard): تتيح لك تداول ما قدره 100 ألف دولار أمريكي من العملات في اللوت الواحد.  

 

سعر الطلب: هو أدنى سعر يمكن أن تقدمه كمستثمر لشراء العملة. على سبيل المثال، إذا حددت سعر الطلب عند 3.1481 دولار أمريكي مقابل الجنيه الإسترليني، فإأن أقل قيمة أنت على استعداد لدفعها مقابل الجنيه الإسترليني هي تلك القيمة. وعادة، ما يكون سعر الطلب أعلى من سعر العرض.  

 

سعر العرض: سعر العرض هو السعر الذي توافق عليه كمستثمر لبيع العملة. وفي سوق الفوركس، يقوم يضطلع ما يعرف باسم "صناع السوق" بتقديم أسعار عرض باستمرار استجابةً لأسعار الطلب المقدمة. وعادةً، ما يكون سعر العرض أقل من سعر الطلب.  

العقود مقابل الفروقات (CFD): العقود مقابل الفروقات هو مشتق مالي يتيح لك المراهنة على تغيرات أسعار العملات، بدون امتلاك العملات كأصول بالأساس. إذا كنت تعتقد أن سعر زوج عملات ما سوف يرتفع، فسوف تقوم بشراء العقود مقابل الفروقات لهذا الزوج. ومع ذلك، وبسبب ما يعرف بالرافعة المالية، أي تداول خاطئ باستخدام العقود مقابل الفروقات قد يتسبب في الكثير من الخسائر.  

الرافعة المالية: الرافعة المالية ببساطة، هي استخدام نقود لم تدفعها، لتحقيق أرباح أكبر. الأمر يشبه اقتراض الأموال. لنقل مثلاً أن حسابك به 100 دولار أمريكي، لكنك قمت بشراء عقود مقابل فروقات بمبلغ 1000 دولار أمريكي. فهذا يعني أنك تتداول بمبلغ أكبر بـ 9 أضعاف من قيمة ما تملك في حسابك بالفعل. وهذا ما يسمّى بالرافعة المالية. والرافعات المالية الكبيرة هو أمر عادي في سوق الفوركس، وعادة ما يستخدمها المتداولون في تحسين مواقعهم. فإذا ربحت، فأرباحك تكون كبيرة، لكن إذا خسرت فخسائرك أيضاً ستكون كبيرة أيضاً. ومن الجدير بالذكر أن ننوه تجدر الإشارة إلى أن احتمالات فشل الصفقات أكبر من نجاحها بمقدار %80  80%!  

حجم اللوت: اللوت هي وحدة تداول العملات مثلما الجرام أو الكيلو وحدة قياس الوزن. وهناك 4 أحجام دارجة مخصصة للوت وهي العادي، والصغير وال، متناهي الصغر، والنانو. حجم اللوت العادي يبلغ 100 ألف وحدة من العملة،. بينما الحجم الصغير عادة ما يبلغ 10.000 وحدة من العملة، ومتناهي الصغر يبلغ 1000 وحدة من العملة، بينما يبلغ النانو 100 وحدة من العملة. وبالطبع، اختيار حجم اللوت يؤثر بقوة على مقدار الأرباح – أو الخسائر – التي سوف تجنيها أو تتعرض لها.  

الهامش: الهامش هي النقود التي تجنّبها في حسابك لتداول العملات. نقود الهامش مؤشر هام جداً لوسيط تداولك حيث يقيم من خلالها وضعك المالي وقدرتك على الاستمرار في الأسواق، حتى لو لم تأتي نتيجة  الصفقة كما توقعت. وحينما تقوم بالتداول في سوق الفوركس، فأنت تستخدم الهامش بجانب الرافعة المالية كما ذكرنا أعلاه.  

النقطة: النقطة هي أول تعبير "رياضي" سوف نتطرق له. النقطة هي " النسبة المئوية بالنقطة" أو " سعر نقطة الفائدة". وهي الحد الأدنى لتحرك الأسعار في أسواق العملات وتساوي 4 نقاط عشرية. وعليه، فإأن قيمة نقطة واحدة هي تساوي 0.0001. وهذا يعني أن النقطة الواحدة تساوي "سنت" واحد، و 10.000 نقطة تساوي دولار واحد.  

ومع ذلك، من الممكن أن تتغير قيمة النقطة وفقاً لحجم اللوت القياسي المقدم من قِبل وسيط التداول. وفي المتوسط، كل لوت يساوي 100.000 دولار أمريكي، والنقطة تساوي النقطة 10 دولار أمريكي. ولكن نظراً لاستخدام الرافعة المالية بقوة في أسواق العملات، فأن أي تغيرات طفيفة في الأسعار (تقاس بالنقاط) يمكن أن تؤثر بشكل كبير على الصفقات.  

فروق السبريد: فروق السبريد هي الفرق ما بين سعر العرض (سعر البيع) وسعر الطلب (سعر الشراء). وفروق السبريد هي الفروق التي يستخدمها وسطاء تداول فوركس لتحقيق أرباح بدلاً من العمولات التقليدية. وهناك مجموعة من العوامل يمكن أن تؤثر على فروق السبريد منها على سبيل المثال لا الحصر حجم الصفقة وحجم الإقبال على العملة ومدى استقرار أو عدم استقرار العملة.  

أمر وقف الخسارة: وهو أهم مصطلح ينبغي يجب أن تعرفه. أمر وقف الخسارة هو أمر تداول متطور يتم تنفيذه عبر بيع العملة عند ملامسة سعرها لمستوى ما. وعادة ما يستخدم هذا الأمر للحد من الخسائر أو حتى الأرباح. يتم ضبط هذا الأمر آلياً للإشارة لوسيط التداول ببيع عملة إذا وصلت لمستوى محدد. ولهذا الأمر أهمية كبيرة جداً لحماية أصولك، خصوصاً خاصة عند انخفاض الأسعار، وعدم تواجدك بالقرب من جهاز كمبيوتر أو تطبيق جوال لبيع الأصول بنفسك.  

 

الخلاصة  

 

التداول في عالم الفوركس ليس سهلاً بالضرورة. ومع ذلك، فهو طريقة جيدة جداً لتحقيق المزيد من الأرباح بقليل من المخاطرة، لأنك لست بحاجة لقدر كبير من الأموال كي تبدأ في التداول.  

إذا كنت ترغب في معرفة المزيد عن تداول الفوركس عبر الإنترنت:  

راجع مقالة أفضل 16 نصيحة للتداول عبر الإنترنت لمتداولي الفوركس.  

استمر بالقراءة وأطلّع على محتوى الفيديو التعليمي التابع لأمانة. بمركز Amana.  

تعلم خطوة بخطوة، ومع كل خطوة حقق المزيد من الأرباح.  

عندما تصبح راضياً عن مستواك ومعرفتك بأسواق الفوركس، قم بتنزيل تطبيق تداول أمانة Amana فوركس (Link) وابدأ التداول بمبالغ صغيرة حتى يتطور مستواك أكثر فأكثر.  

شارك المقال
bg
google
apple
eth
bitcoin
eur
tesla
ربط المجتمعات من خلال التعليم
app
app