كيف تتداول الأسهم على شبكة الإنترنت : دليل المبتدئين

كيف تتداول الأسهم على شبكة الإنترنت : دليل المبتدئين
جدول المحتويات
ما هي الأسهم؟
ما هي أنواع الأسهم الرئيسية؟
ما هو توزيع الأرباح؟
3 طرق للاستثمار في سوق الأسهم
5 خطوات للبدء في تداول الأسهم
الخلاصة


 

يعتقد الكثير من المبتدئين الذين يريدون البدء بالاستثمار في الأسهم أن سوق الأسهم محجوز للنخبة فقط. يقرأ البعض دروساً متخمة بالكلمات عن الاستثمار أو يشاهدون فيديوهات يوتيوب مطولة عن آلية عمل سوق الأسهم، فتصيبهم الحيرة نتيجة للمصطلحات المالية المعقدة.

إن كنت مبتدئاً تبحث عن الاستثمار في سوق الأسهم للمرة الأولى، فإن دليل المبتدئين الخاص بنا عن كيفية الاستثمار في سوق الأسهم عن طريق الإنترنت يحتوي على كل المعلومات التي تحتاجها كي تبدأ


 

ما هي الأسهم؟


 

الأسهم هي استثمارات قيمة مالية تمثّل الملكية القانونية للشركة . بمصطلحات أبسط أنت تشتري حصة من أرباح الشركة إذا كانت تؤدي بشكل جيد.

بإمكانك أن تستثمر في الأسهم لشركات عالمية كأن تشتري أسهم من شركة آبل أو تيسلا أو ديزني أو روبن هود. مع امانة بإمكانك أيضاً أن تستثمر في أسهم إماراتية ، أٍهم أبو ظبي، السوق السعودية للتداول، أو سوق الأسهم الأوروبية.


 

ما هي أنواع الأسهم الرئيسية؟

تصدر الشركات أٍهم من نوعان بغرض جمع التمويل:

أسهم شائعة ومفضّلة.

مالك الأسهم المفضلة يحصل على تقديرات السعر إذا ارتفعت قيمة السهم عن سعر الشراء, ويخسرون إذا انخفض السعر عن سعر الشراء.

قد تقوم الشركة بتوزيع الأرباح أو قد لا تقوم بذلك، إذا وزّعت الأرباح فإنهم يدفعونها أيضاً لملاك الأسهم الشائعة.


 

ما هو توزيع الأرباح؟ 

يقوم مالكي الأسهم الشائعة بالتصويت على الأمور المتعلقة بالشركة، حيث تسمح الشركة بصوت واحد مقابل كل سهم.

بعد الشركات تقوم بتوزيع الارباح أيضاً لحاملي الأسهم مما يجعلها مصدر دخل بالإضافة لقيمتها السوقية.

توزيع الأرباح هو جائزة مالية صغيرة تدفع لحاملي الأسهم مقابل الاستثمار في أسهم الشركة, وهي تأتي من صافي الأرباح.

تتم مراجعة الأرباح الموزعة بناءاً على مكتسبات الشركة. كما يوجد رجعية للسهم وهي الأرباح السنوية الموزعة مقسمة على سعر السهم.

3 طرق للاستثمار في سوق الأسهم

هناك 3 طرق أساسية للاستثمار في الأسهم:

الاستثمار في الأسهم الفردية

هي الطريقة الأساسية للاستثمار في سوق الأسهم، أحد فوائد الاستثمار في أسهم فردية هي احتمالية تحقيق أرباح عالية إذا قمت باختيار السهم الصحيح.

لنأخذ أمازون على سبيل المثال، لو أنك استثمرت بقيمة 1000$ بأسهم شركة أمازون في عام 1997 فإن قيمتها كانت ستصبح حوالي 2 مليون دولار بحلول يوليو 2021. تذكر أن هذه لأرباح ليست مؤكدة.

بإمكانك أن ترتكب خطأ بسهولة عن اختيار سهم للاستثمار على المدى القصير، بشكل عام يفضل التركيزعلى الاستثمارات طويلة الأمد.

يفضل أيضاً أن تقوم بالتنويع بأن تستثمر في عدّة أسهم, ينصح معظم المستشارين الماليين بإبقاء من10 إلى 15 سهم مختلف في محفظتك المالية.


 

الاستثمار في صناديق التداول ETFs

صناديق التداول هي بشكل عام مجموعة من الأسهم أو سلة من الأصول. لا تتم إدارتها بشكل نشط مثل الصناديق المشتركة وهي بشكل عام وسيلة أرخص لتنويع محفظتك المالية .

يُنصح بصناديق التداول بشدّة لمن يبحثون عن النجاح على المدى الطويل.

تُعرف بعض صناديق التداول بمؤشرات التداول بما أنها تستثمر في مؤشرات السوق، مثل مؤشرات راسل 2000 أو s&p 500، أو حتى صناديق تستثمر في بلدان معينة أو صناعات معينة.

معلومة مثيرة للاهتمام أن صناديق التداول لا تحتوي على ما يسمى بعمولات تحميل ( عمولة أو رسم تدفعها لوسيط أو سمسار)، مما يحسن أداء صندوق التداول على المدى الطويل.

نتيجة لذلك شركات الاستثمار المحترفة والمستشارين يقوون بتوظيفها بشكل دائم لبناء الحافظات المالية للمستثمرين.

هذا يدل بشكل قوي على أن صناديق التداول هي آليات استثمارات جيدة للمبتدئين.


 

الاستثمار في الصناديق المشتركة

يمتلك المستثمرون قوة شرائية أكبر عن استخدامهم لصناديق تمويل مشتركة. مما يمكنهم من شراء مجموعة  من الاستثمارات في ذا الوقت، وقد يكون من المستحيل الحصول على بعضها بشكل فردي.

بإمكانك حتى أن تختار صناديق مشتركة بناء على بيانات الاستثمار المستهدف، والذي يركز استثمارك على سنة تقاعدك.


 

5 خطوات للبدء في تداول الأسهم


 

الخطوة الأولى: حدّد أي نوع من المستثمرين تريد أن تكون

إن أهداف استثمارك ومدى تحملك للمخاطرة سيرشدانك نحو تحديد أي الأسهم تريد شرائها وبأي سعر. خذ أهدافك المالية بعين الاعتبار: شراء عقارات، تحقيق دخل، زيادة قيمة رأس المال أو غيرها.

ثم قم باحتساب كم تملك من الوقت لتحقيق هذه الأهداف.


 

 ما هو مقدار تحمل المخاطرة؟

هي بشكل عام كمية الأموال الذي بإمكانك خسارتها على استثمار أو تداول قابل احتمال تحقيق ربح أكبر


 

ما هي تقلبات السوق؟

بإمكان سوق الأسهم أن يمر بفترات من التقلبات، وخصوصاً على المدى القصير. لذلك خذ أهدافك وخطك الزمني بعين الاعتبار قبل أن تختار استثمارك أو قيمته. كلما زادت الفترة التي تكون فيها مستعد أن تبقي اموالك في السوق وعاملة كلما زادت فرصة أن تقوم بتحقيق أرباح من تمويلك المستثمر.

لكن الأداء السابق ليس ضمانة،  ويمكن لأي سهم أن يخسر من قيمته . قم بالأبحاث الضرورية واستثمر في شركات ومنتجات أن تفهمها وتؤمن بها.

مجرد أن تعرف هدفك من الاستثمار و مدى تحملك للمخاطرة وكم تريد أن تستثمر, تستطيع أن تعرف كيف ستستثمر.


 

هل انا مستثمر متابع؟

يختار المستثمر المتابع حافظته المالية بنفسه أو بمساعدة مستشار مالي، ويعطيك هذا الخيار تحكم أفضل بهيكلية محفظتك كونك متابع وتدير بنشاط محفظة أسهمك.

تستخدم هذه الطريقة في الاستثمار النشط، ، يقومون بالابحاث ويتدخلون يومياً أو أسبوعياً في استثماراتهم , وبشكل عام يستخدمون غالباً مزيح من الأسهم الفردية وصناديق التداول.


 

هل أنا مستثمر سلبي؟

غالباً لا يستثمر المستثمر السلبي بالأسهم الفردية، بدلاً من ذلك يتابعون أداء سوق اسهم محدد أو مؤشر معين مثل مؤشر الداو أو  s&p 500 أو ناسداك

تعتبر صناديق التداول طريقة رائعة للاستثمار في الصورة الكبرى، وأن تعرض استثمارك لتحركات اسعار الصناديق الكبرى لأسهم يتم التداول بها على ناسداك او S&P مثلاً.

تقلل هذه الاستراتيجية من التقلبات وتوفر عائد أكثر ثباتاً مع الوقت, لكن بإمكانية نمو أضعف.

الخطوة الثانية : سجل حساب مع أمانة وابدأ

بإمكانك عن طريق فتح حساب مع امانة ان تتداول بالأسهم وصناديق التداول والعديد من آلات التداول الأخرى.

قم بتحميل تطبيقنا الخاص بالتداول اليومي و اكمل تسجيلك وقم بتمويل حسابك باتباع خطوات بسيطة.

ثم تصبح جاهزاً, فقط انقر واسحب لتداول.


 

الخطوة الثالثة: تحديد نوع الأسهم التي تريد التداول بها.

شراء أسهم فردية  ليست الطريقة الوحيده للتداول والاستثمار في الاسهم. صناديق التداول مثال ممتاز، عندما تفكر في نوع الأسهم او صناديق التداول التي تريد شراءها تأكد ان تقوم بأبحاث عن الشركة وأن تفهم ماذا تفعل, وكيف يفعلونه، وإن كنت تؤمن بنجاحهم المستقبلي.

معرفة الشركات التي تستثمر فيها بشكل فعال يضمن أن تبتعد عن عقلية المقامرة وأن تعمل بعقلية الاستثمار.

صناديق التداول مثلها مثل الأسهم تحتاج إلى الكثير من الأبحاث، ونحن نؤمن انها الطريقة الأفضل لتنويع حافظتك المالية.

افهم ما هي الصناديق الأفضل للاستثمار وكم من حافظتك المالية تستطيع تخصيصه لها مقابل الأسهم الفردية.

بالنهاية خيارك يجب أن تبنيه على الأبحاث التي قمت بها , لا على المعلومة الساخنة الذي يقدمها سمسار او موقع الكتروني، قم بدراسة الموضوع مع امانة.


 

 الخطوة الرابعة: اعمل أبحاثك و قم ببناء استراتيجية شخصية

من أجل النجاح على المدى الطويل فإن قدرتك على تخفيض المخاطرة أمر أساسي. بإمكانك القيام بذلك بأن تبحث حول الاستثمار 

الذي يناسب اهدافك بالشكل الأمثل، قم بتنويع حافظت المالية و تابع أداءها.


 

هذه بعض النصائح الإضافية المفيدة:

  • قم بمزيج من الأسهم الفردية وصناديق التداول من اجل الحصول على مخاطرة متوازنة. تأكد أن تضع في حسبانك اهدافك على المدى الطويل وما تستطيع خسارته على المدى القصير اذا لم تسر الأمور حسب الخطة
  • فكر باستخدام مستشار مالي محترف لمناقشة خطتك الكاملة على المدى الطويل. هذه الخطة قد تتضمن عقارات وتمويل احتياطي والتوفير للحصول على  مشتريات اخرى , وتوليد الثروة على المدى الطويل.
  • راقب استثمارك في الاسهم كل بحث ربعي وخذ بعين الاعتبار أي تغيير في خطتك تجاه أي صندوق تداول محدد. لا تخف من تحريك بعض الاستثمارات المفرطة في الأداء نحو استثمار آخر تفكر فيه، او حتى استثمار يؤدي بشكل ضعيف لكنك تؤمن فيه مستقبلاً.
  •   اذا تأخرت عن اهدافك المالية , عد حساباتك وتأكد أنها واقعية، وانظر في حافظتك المالية وكيف توزع تمويلك. ربما انت بحاجة لخطة أخرى بتوقعات أكثر تواضعاً. الاستثمار هو ماراثون طويل وليس سباق جري قصير.
  • ستتغير اسعار الاسهم حسب الظروف الخارجة عن ارادتك. ولكن ادارتك الجيدة لحافظتك - سواء قمت بها بنفسك أو مع دليل- هو أفضل طريقة لتحقيق أهدافك المالية.


 

الخطوة الخامسة: فكر على المدى الطويل

انت في نهاية الامر مسؤول عن استثمارك، وحتى وان حصلت على نصيحة مالية. لذلك تفادى قرارات الاستثمار المستعجلة والتي تأخذها دون اعتبار لتماشيها مع استراتيجيتك الكلية

  • معظم الناس الذين يحاولون اختيار أسعار قصيرة الأمد للأسهم أو صناديق التداول أو أي أصل مالي سيتوقعون بشكل خاطئ أكثر منه صحيح (تقريباً 90% من الوقت). لذلك فكر على المدى الطويل، قم بأبحاثك ولا تفرط في تحليل السوق يومياً.
  • المراجعة الربعية لأسهمك وصناديق التداول الخاصة بك هي عادة حميدة بشكل عام. وهي تبعدك عن الحركات العاطفية النابعة عن المتابعة اليومية للسوق.
  • حدد مدى استعدادك لتحمل المخاطرة والتزم بخطتك الرئيسية


 

الخلاصة

كما ذكرنا سابقاً فإن الاستثمار في الاسهم عملية معقدة، وبالرغم من ان الارباح قد تكون ضخمة إلا أنه لا يوجد شيء اسمه أسهم آمنة.

بعد قول ذلك، فإن الاستثمار في الأسهم عبر الانترنت قد يكون طريقة رائعة للاستثمار في مستقبلك، حماية استثماراتك من الضرائب والتضخم، وحتى تضخيم ثروتك الحالية.

اذا اردت ان تعرف اكثر عن كيفية الاستثمار في الاسهم عن طريق الانترنت:

1- تفقد دليلنا حول صناديق التداول

2- استمر في زيادة معرفتك واستغل مركز امانة التعليمي، لكن لا تدع كمية المعلومات ترهبك

3- خذ الأمور كل خطوة بخطوة

4- عندما تصبح جاهزاً، قم بتحميل تطبيق أمانة للأسهم


 

شارك المقال
bg
google
apple
eth
bitcoin
eur
tesla
ربط المجتمعات من خلال التعليم
app
app